بعد اختطاف دام 20 يومًا.. إخلاء سبيل عضو نقابة المحامين في السويداء لقاء 50 ألف دولار أمريكي

 

محافظة السويداء: على وقع الفوضى والانفلات الأمني التي تعم الأراضي السورية، أفرجت عصابة مسلحة على عضو في نقابة المحامين بمحافظة السويداء، بعد مضي 20 يومًا على اختطافه، لقاء فدية مالية 50 ألف دولار أمريكي دفعها ذويه، واختطف المحامي من قِبل العصابة في الثالث من تشرين الأول الجاري، وأرسل الخاطفون حينها صوراً ومقاطع فيديو لمشاهد من عملية التعذيب الجسدي والنفسي الذي يتعرض لها من قبل الخاطفين للضغط على ذويه لدفع فدية مالية 150 ألف دولار أمريكي، وبعد المفاوضات من قِبل ذويه مع الخاطفين جرى تخفيض المبلغ إلى 50 ألف دولار أمريكي،
وفي سياق متصل، تمكن وجهاء من محافظتي درعا والسويداء من من تحرير مواطن من أبناء بلدة عرى بريف السويداء من أيدي الخاطفين بعد تمكن عائلة الشاب من تحديد مكان احتجاز ابنهم في محافظة درعا.

وأشار المرصد السوري في الـ 19 من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، إلى إصابةشاب من أبناء قرية كناكر بجروح بليغة جراء إطلاق مسلحين مجهولين النار عليه قرب القرية الواقعة جنوب غرب محافظة السويداء، بعد رفضه الرضوخ لمطالبهم عندما حاولوا اختطافه، حيث ألقوه مضرجًا بدمائه قرب المشفى الوطني في مدينة السويداء، وعقب الحادثة، أقدم مسلحون على مداهمة مزرعة على طريق كناكر واختطاف حارس المزرعة، بالإضافة على اختطاف شاب آخر كان متوجهاً إلى عمله في مشروع الخضار قرب كناكر، وسط اتهامات لإحدى عوائل المنطقة بالضلوع خلف عمليات الخطف ردًا على اختطاف أحد أبنائهم في التاسع من تشرين الأول الجاري، أثناء تواجده في أرضه ببلدة عرى جنوبي السويداء، بعد سلب سيارته.

الجدير ذكره أن محافظة السويداء في الجنوب السوري تشهد عمليات خطف بشكل مستمر وغالبها يكون بهدف الفدية المالية أو عمليات ثأر وتصفية حسابات شخصية.

وفي الـ 15 من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن عمليات الاختطاف المتبادل بين مسلحين من أبناء محافظتي درعا والسويداء جنوب سورية لاتزال تلقي بظلالها على سكان المحافظتين، وفي سياق ذلك، أقدم مسلحون يرجح أنهم ينتمون إلى عائلة المهندس المختطف (ي. ع) من أبناء محافظة السويداء، اليوم ، على اختطاف مواطن من أبناء بلدة أم ولد بريف محافظة درعا، يدعى (م. ر)، أثناء عودته برفقة زوجته وأطفاله من العاصمة السورية دمشق، حيث طالب المختطفون إطلاق سراح المهندس المختطف قبل أيام، لقاء إطلاق سراحهم للمواطن.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار في الـ 9 من تشرين الأول إلى أن مسلحون مجهولون يستقلون دراجات نارية على اختطاف مواطن من أبناء بلدة عرى بريف السويداء الغربي، خلال تواجده ضمن أرضه غربي بلدة عرى بعد سلب سيارته، حيث جرى اقتياده إلى جهة مجهولة، وشهدت بلدة القريا بريف السويداء، مساء الأمس استهداف بعض من منازل أهالي البلدة بالقنابل والرشاشات من قِبل مسلحين مجهولين، على إثر ذلك قام أهالي البلدة بحملة تمشيط في أطراف البلدة ، دون تمكنهم من معرفة هوية المسلحين أو الجهة التي استهدفت منازل الأهالي.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد