بعد استهداف عربة تركية في ريف حلب.. قتيل من قوات النظام في ريف إدلب.. والفصائل تستهدف تجمعات قوات النظام في ريفي إدلب وحماة

وثق نشطاء المرصد السوري مقتل عنصر من قوات النظام قنصًا على محور الدار الكبيرة بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

وأصيب مواطن بطلقة قناص من قوات النظام في محيط قرية كفرنوران غربي حلب.

على صعيد متصل، استهدف فصيل هيئة تحرير الشام بقذائف المدفعية نقاط وتجمعات لقوات النظام على محور مدينة كفرنبل جنوبي إدلب.

كما استهدف فصيل أنصار الإسلام الجهادي، بقذائف المدفعية نقاط قوات النظام على محور البركة بسهل الغاب شمال غربي حماة. 

وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا، بأن القوات التركية نقلت 3 عناصر من قواتها، بينهم ضابط، إلى المشافي التركية، بعد إصابتهم جراء استهداف مدرعة لهم بصاروخ موجه من قِبل قوات النظام أثناء مرورها على أطراف بلدة كفرنوران بريف حلب الغربي، عقب الاستهداف، رصد نشطاء المرصد السوري تحليق طائرتين من نوع بيرقدار في أجواء ريف حلب الغربي على طول خط الجبهة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أشار إلى أن  قوات النظام المتمركزة في الفوج 46 غربي حلب، استهدفت بصاروخ موجه عربة مدرعة للقوات التركية، أثناء مرورها على أطراف بلدة كفرنوران بريف حلب الغربي، مما أدى إلى احتراقها.