المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد اعتقالهم قبل أكثر من 20 يومًا بمشاركة من حوامات “التحالف الدولي”.. “قسد” تفرج عن 4 مواطنين من أبناء ريف دير الزور

 

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان: أفرجت قوات سوريا الديمقراطية، اليوم، عن مواطن واثنين من أولاده، وشخص آخر يعمل معلم مدرسة نازح من بلدة الباغوز بريف دير الزور، وذلك بعد اعتقالهم أكثر من 20 يومًا من بلدة الشحيل بريف دير الزور، حيث نفذت “قسد” بدعم جوي من حوامات “التحالف الدولي” مداهمة في بلدة الشحيل واعتقلتهم جميعًا، واقتادتهم إلى المراكز الأمنية في المنطقة.
وتواصل قوات سوريا الديمقراطية حملتها الأمنية ضمن مناطق ريف دير الزور الشرقي، وذلك على إثر الاستهدافات المتواصلة لعناصرها في المنطقة، وما تشهده المنطقة من انفلات أمني تصاعد بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة، حيث أفادت مصادر المرصد السوري، في 6 شباط، بأن دوريات تابعة لقوات سوريا الديمقراطية نفذت سلسلة مداهمات في مدينة البصيرة الواقعة ضمن الريف الشرقي لمحافظة دير الزور، اعتقلت خلالها نحو 6 أشخاص، وهم، عنصران سابقان في تنظيم “الدولة الإسلامية” وعنصر سابق في صفوفها وثلاثة مدنيين أحدهما يعمل سائق حافلة نقل ركاب إلى مدينة القامشلي، جرى اعتقاله برفقة نجله البالغ من العمر 16 عاما ولم تتمكن قسد من اعتقال نجله الأكبر المتهم بالعمل لصالح خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”.
وأشار المرصد السوري في 5 شباط، إلى اعتقال عناصر من قوات سوريا الديمقراطية، رجل سبعيني من منزله في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، واقتادته إلى مراكزها الأمنية.
ويأتي ذلك في ظل استمرار حملة “قسد” الأمنية التي تطال المهربين والعاملين في المعابر النهرية، إضافة إلى خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول