بعد اعتقاله 4 سنوات.. استشهاد شاب تحت وطأة التعذيب في سجن صيدنايا

محافظة حمص: قضى شاب من أهالي بلدة مهين بريف حمص الشرقي تحت وطأة التعذيب في سجن صيدنايا “المسلخ البشري”، وفي التفاصيل، فقد اعتقل الشاب وهو وحيد لأهله، من قبل قوات النظام، بعد أن عاد مع عائلته من مخيم الركبان، قبل 4 سنوات و اقتادته إلى سجن صيدنايا.
وبذلك، يرتفع إلى 83  تعداد  الذين وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان استشهادهم تحت التعذيب داخل المعتقلات الأمنية التابعة للنظام السوري منذ مطلع العام 2022، من ضمنهم 2 ضباط منشقين عن جيش النظام ومقاتل في صفوف الفصائل المحلية بدرعا و 38 من أبناء الغوطة الشرقية سلم النظام السوري أوراقهم الثبوتية لذويهم في شهر شباط.