بعد اقتحام مبنى حزب البعث.. كتائب البعث وأعضاء الحزب يصطدمون مع الاحتجاجات في صلخد

1٬115

محافظة السويداء: اقتحمت مجموعة من المشاركين في الحراك من أبناء مدينة صلخد، مساء اليوم، مبنى شعبة حزب البعث في المدينة، لإغلاق المبنى، في حين اصطدم معهم مجموعة من الحزبيين وكتائب البعث داخل المبنى وأطلقوا النار قبل أن تتدخل مجموعة من الأهالي لتهدئة الطرفين.

وتتواصل الاحتجاجات السلمية لليوم الـ 115 على التوالي بمحافظة السويداء تأكيدا على الإصرار وتحقيق المطالب.

وتجمع العشرات في ساحة الكرامة وسط مدينة السويداء اليوم، في ظل استمرار الانتفاضة الشعبية المطالبة بالتغيير السلمي والانتقال السياسي في البلاد.

ورفع المتظاهرون شعارات مناهضة للنظام السوري، وطالبوا بتطبيق القرار 2254.

ويشارك في المظاهرات غالبية الشرائح والفئات المجتمعية، ومن كل التوجهات والمستويات الثقافية، وشارك في مظاهرات يوم الجمعة 8 كانون الأول وفد من الضباط المتقاعدين تحت اسم وفد “المحاربين القدماء”.

وفي 5 كانون الأول الجاري، توافد العشرات من أهالي السويداء، قادمين من مختلف قرى وبلدات المحافظة إلى ساحة صرح القائد سلطان باشا الأطرش، في بلدة القريا، للمشاركة في وقفة احتجاجية، مطالبين بإسقاط رأس النظام والانتقال السياسي للسلطة وتطبيق القرار الأممي 2254 ووحدة الشعب السوري.