بعد المجزرة التي ارتكبتها يوم أمس.. قوات النظام تجدد قصفها البري على الريف الإدلبي

 

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، ضمن منطقة “بوتين-أردوغان”، تحليقاً لطائرات استطلاع روسية في أجواء جبل الزاوية وسهل الغاب بريفي إدلب وحماة، بالتزامن مع قصفاً صاروخياً نفذته قوات النظام على أماكن في البارة وفليفل وسفوهن والفطيرة وبينين بجبل الزاوية جنوبي إدلب، دون معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، كما استهدفت قوات النظام بالرشاشات الثقيلة محاور التماس مع الفصائل بسهل الغاب.

وكان المرصد السوري وثق أمس، استشهاد 6 مدنيين من عائلة واحدة، هم رجلان اثنان وطفلان اثنان وامرأتان اثنتان، في مجزرة نفذتها قوات النظام باستهدافها بلدة معارة النعسان الواقعة بريف إدلب الشمالي الشرقي بالقذائف الصاروخية، بعد ظهر يوم السبت.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد