المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد المطالبة بتدريس منهاج النظام السوري التعليمي.. “الأسايش” تمنع اعتصام جديد للطلاب في عين العرب (كوباني)

 

محافظة حلب: منعت قوى الأمن الداخلي “الأسايش” اعتصامًا للطلاب في مدينة عين العرب (كوباني) في ريف حلب الشرقي، اليوم الخميس، وذلك للمطالبة بالسماح لهم بتلقي دورات تعليمية لمناهج النظام السوري.
وأفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الطلاب كانوا قد دعوا للتظاهر، صباح اليوم، لمنعهم من تلقي دورات تدريبية للمناهج التعليمي الذي يدرسه النظام السوري، في حين تعتقل “الأسايش” المعلمين الذين يمتهنون التعليم الخصوصي “الدورات”، وفقًا لقرار سابق صادر عن “الإدارة الذاتية”.
وانتشرت “الأسايش” بشكل مكثف في المكان الذي كان من المقرر للاعتصام والتظاهر.
كما قامت بقطع الانترنت عن المدينة لمنع تواصل الطلبة مع بعضهم البعض ونشر أخبار الاعتصام.
وفي 16 أيلول، فرقت قوى الأمن الداخلي “الأسايش” مظاهرة طلابية، لليوم الثاني على التوالي، وسط مدينة عين العرب (كوباني) شرق حلب.
ووفقًا لمصادر المرصد السوري، فقد تظاهر عشرات الطلاب وسط مدينة عين العرب، يوم أمس، وطالبوا بالسماح لهم بافتتاح دورات خاصة “تدريبات” للمنهاج التعليمي الصادر عن النظام السوري ، قبل أن تفرق القوى العسكرية التظاهرة.
كما فرقت القوى العسكرية والأمنية بالقوة، مظاهرة خرج بها الطلاب، واعتقل العناصر عددًا منهم.
مصادر المرصد السوري أكدت بأن التظاهرات جاءت بعد إرغام المعلمين على كتابة تعهد خطي مفاده “عدم تقديم دورات تعليمية للطلاب لتعليم المنهاج التدريسي الذي يعتمده النظام السوري.
ويعكف الطلاب على تعلم المنهاج التدريسي المعتمد لدى النظام السوري، وتحظى الشهادة الصادرة عنه باعتراف دولي، بينما لا تزال المؤسسات التعليمية التابعة لـ”قسد” والمعارضة بشكل عام ناشئة تواجهها صعوبات كبيرة.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول