بعد الهجوم على مقر أمني.. قوات النظام تفرض حظرا للتجوال في مدينة دير الزور

1٬107

محافظة دير الزور: فرضت قوات النظام حظرا للتجوال على الدراجات النارية في مدينة دير الزور، وصادرت عددا منها في الشوارع.

ويطبق حظر  التجوال على الدراجات النارية 12 ساعة من  7 مساء حتى  7 صباحا، وسط تدقيق أمني شديدة على المارة.

وجاء ذلك، بعد الهجوم على مقر الأمن الجنائي بقنابل هجومية، من قبل مجهولين يستقلون دراجات نارية، وجرى تبادل لإطلاق النار بين الطرفين.
واتهمت قوات النظام أبناء ريف دير الزور الشرقي الذين قدموا من مناطق “قسد” بسبب الاشتباكات قبل أسابيع بالوقوف خلف الاستهداف.
واعتقل عناصر دورية مشتركة لقوات النظام، عنصرا من ميليشيا “الدفاع الوطني” في حي الجورة بدير الزور، مطلوب بتهمة مقاومة الدوريات والإتجار بالمخدرات.
ويعتبر المطلوب مرافق قائد ميليشيا “الدفاع الوطني” “فراس الجهام”
ويأتي ذلك في ظل الفوضى والفلتان الأمني المستشري ضمن مناطق سيطرة قوات النظام.
ووثق نشطاء المرصد السوري، في 22 تشرين الثاني الجاري مقتل عنصرين من ميليشيا “الدفاع الوطني” في مدينة الميادين شرقي دير الزور، خلال اشتباك  مع “الفرقة الرابعة”، بسبب خلافهم على مواد مخدرة، بالقرب من حاجز البريد، من جهة معبار الميادين النهري مع مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية.