بعد انتهاء لقاء “بوتين-أردوغان”.. قوات النظام تقصف نقطة عسكرية تركية.. وتمهيد مدفعي يستهدف سراقب وريفها

41

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء اليوم، تمهيدا عنيفا من المدفعية التركية والفصائل المقاتلة على محاور سراقب شرق مدينة إدلب، فيما تستعد الفصائل لعمل عسكري على المحاور الغربية لمدينة سراقب.

في سياق ذلك، قصفت قوات النظام بالمدفعية تمركزات القوات التركية في بلدة النيرب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.

على صعيد متصل، استهدفت الطائرات المسيرة التركية تمركزات قوات النظام في مدينة سراقب.

وتواصل قوات النظام والمسلحين الموالين لها الهجوم على محور فطيرة وفليفل، إذ تدور اشتباكات عنيفة مع الفصائل والجهاديين، تترافق مع قصف متبادل بشكل مكثف.

وارتفع عدد الغارات من الطائرات الحربية الروسية خلال اليوم إلى 48، استهدفت خلالها أرياف سراقب وأريحا ومعرة مصرين ومناطق في جبل الزاوية بريف إدلب، وسهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي.

كما قصفت الطائرات الحربية التابعة للنظام مناطق في جبل الزاوية بـ 8 غارات.