بعد انسحابه.. فيلق الرحمن يخرج عناصر لواء أبو موسى الاشعري من نقاط في حي جوبر ومعارك متواصلة في الغوطة الشرقية

27

محافظة دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: علم المرصد السوري لحقوق الإنسان من مصادر موثوقة، أن فيلق الرحمن قام بإخراج مقاتلي لواء أبو موسى الأشعري من 4 نقاط في قطاعي طيبة والمناشير بحي جوبر شرق العاصمة، وأكدت المصادر للمرصد أن الفيلق جرد مقاتلي لواء أبو موسى الأشعري من سلاحهم قبل إخراجهم من المناطق آنفة الذكر.

 

الجدير بالذكر وكان المرصد نشر في الـ 25 من شهر تشرين الأول / أكتوبر الجاري من العام 2016، أن لواء أبو موسى الأشعري أصدر بياناً أعلن فيه انفصاله عن فيلق الرحمن وجاء في البيان الذي حصل المرصد السوري على نسخة منه:: “”بعد الخلافات الكبيرة داخل فيلق الرحمن على مستوى القيادة بما يخص الاقتتال الداخلي وسقوط مدن وبلدات الغوطة وتهجير مواطنيها، فإن لواء أبو موسى الأشعري المؤسس لفيلق الرحمن يعلن فك مشروع الاندماج مع لواء البراء الذي نتج عنه فيلق الرحمن.””

 

محافظة ريف دمشق – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال الاشتباكات مستمرة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، وجيش الإسلام وألوية المجد من طرف آخر في محور الريحان – تل كردي بالغوطة الشرقية، وسط قصف قوات النظام بعدة قذائف استهدفت مناطق في مدينة دوما، كذلك استهدفت قوات النظام بنيران رشاشاتها الثقيلة مناطق في مخيم خان الشيح بالغوطة الغربية، ومناطق أخرى في محيط اتستراد السلام بالغوطة الشرقية، بينما استهدفت قوات النظام بنيران رشاشاتها الثقيلة مناطق في محيط قرية إفرة بوادي بردى، في حين قصفت قوات النظام مناطق في الجبل الشرقي لمدينة الزبداني، كما سقطت قذائف أطلقتها الفصائل الإسلامية على مناطق في ضاحية الأسد، بينما قصفت قوات النظام مناطق في بلدة مسرابا بالغوطة الشرقية، ما أسفر عن إصابة عدة أشخاص بجراح.