المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد انسحاب المقاتلين منها.. قوات النظام تسيطر على بلدة العيس الاستراتيجية جنوب حلب في إطار عملية استكمال السيطرة على اتستراد دمشق – حلب الدولي

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان تقدم استراتيجي جديد حققته قوات النظام بدعم من المليشيات الموالية لها، تمثل بالسيطرة على بلدة العيس الاستراتيجية وتلتها بريف حلب الجنوبي، بعد أن كانت قد حاصرت البلدة من 3 محاور عقب سيطرتها على قرية بانص، كما أن المقاتلين من الفصائل والمجموعات الجهادية كانت قد انسحبت من البلدة، ومع سيطرتها على العيس تكون قوات النظام قد انتزعت السيطرة على أبرز المناطق التي تبقت لها في طريقها نحو استكمال السيطرة على كامل اتستراد دمشق – حلب الدولي، حيث لم يتبقى أمامها سوى عدة قرى ومواقع بمسافة تقدر بنحو 15 كلم.

وبذلك تكون قوات النظام قد بسطت سيطرتها خلال الساعات والأيام القليلة الفائتة على 42 منطقة في ريفي حلب الجنوبي والغربي، وهي: (خان طومان ومستودعات خان طومان والخالدية ورجم وتلول حزمر وخربة خرص وتل الزيتون والراشدين الخامسة ومعراتا وزمار وجزرايا وعثمانية كبيرة وطلافح وتل تباريز ومحارم وخواري والقلعجية وخلصة وزيتان وبرنة والحوير وأباد وإعجاز والشيخ أحمد وتل كراتين ومزرعة الظاهرية والعاصرية ومكحلة ورسم الورد وأم عتبة وجب الكاس ورسم العيس ورسم صهريج وبانص والعيس وتل العيس) ومواقع ونقاط وقرى أخرى في المنطقة.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول