بعد تدريب 23 إعلامي.. المركز الثقافي الإيراني بدير الزور يفتتح مكتباً إعلامياً لمتابعة ما ينشر حول “الـ ـحـ ـر س الـ ـثـ ـو ر ي” والميليشيات الموالية لإيران

محافظة دير الزور: أعلن “المركز الثقافي” الإيراني في مدينة دير الزور عن تشكيل مكتب إعلامي خاص بالمركز لتسند إليه مهمة رصد ومتابعة ما ينشر عبر مواقع التواصل الإجتماعي بخصوص ميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني، تحت إشراف المدعو “المنديل، من مدينة دير الزور الذي يعد من أبرز الإعلاميين في “المركز الثقافي”،
ووفقاً لمصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن غرفة المتابعة ستكون في “المركز الثقافي” الإيراني الواقع في حي القصور بمدينة ديرالزور، وذلك عن طريق نحو 23 إعلامي خضعوا لدورة تدريبية منذ أكثر من شهرين، باشراف و متابعة من “الأمن القومي” و “الحرس الثوري”.
ويشار بأن المركز الثقافي” الإيراني، عمد خلال الآونة الأخيرة إلى محاولة كسب الحاضنة الشعبية واستمالة أهالي المنطقة من خلال دعم الأطفال وتنظيم رحلات ترفيهية وغيرها من الأنشطة.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 19 تشرين الثاني الفائت، إلى أن المركز الثقافي الإيراني في مدينة ديرالزور، نظم رحلة ترفيهية لطلاب الجامعات إلى ملاهي الأصدقاء “حديقة كراميش” في حويجة صكر ضمن المناطق التي تسيطر عليها الميلشيات الإيرانية بمدينة ديرالزور.