المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد تسريحهم من عملهم دون سابق إنذار.. وقفة احتجاجية لموظفي معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا شمالي حلب

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: رصد المرصد السوري، وقفة احتجاجية في مدينة إعزاز لموظفي معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا، وذلك احتجاجًا على قيام إدارة المعبر بتسريح نحو 115 موظف من عملهم ضمن المعبر، دون سابق إنذار ، حيث طالبوا المسؤولين عن المعبر بانصافهم، معتبرين القرار الذي صدر بحقهم تعسفي، واتهموا إدارة المعبر بتسريح الموظفين من أصحاب المؤهلات العملية والمهنية، وتعيين موظفين جدد لايمتلكون أي شهادات علمية أو خبرات تؤهلهم للعمل ضمن المعبر.

والجدير ذكره أن معبر معبر “باب السلامة” الذي يربط مدينة إعزاز شمالي حلب بولاية كلس التركية، يخضع لسيطرة فصيل “الجبهة الشامية” الموالي لتركيا، وسبق وأن شهد المعبر اشتباكات مسلحة بين الفصائل الموالية لتركيا ضمن خلافاتهم على إدارة المعبر، والتي كان أخرها في مايو / أيار من العام 2020 المنصرم، إذ أشار المرصد السوري آن ذاك إلى اندلاع اشتباكات عنيفة بالأسلحة الرشاشة بين الفصائل الموالية لتركيا عند معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا، حيث دارت الاشتباكات بين لواء “الفتح” من جهة، وقوات الطوارئ التابعة لـ”لجبهة الشامية” من جهة أخرى.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول