بعد توقفها نحو أسبوع بسبب الأحوال الجوية.. القوات التركية تجري عملية تبديل واسعة لقواتها ضمن منطقة “خفض التصعيد”

أجرت القوات التركية عملية تبديل واسعة لقواتها المتواجدة في منطقة “خفض التصعيد”، وذلك بعد توقفها منذ نحو أسبوع بسبب الأحوال الجوية.
وفي التفاصيل، خرج رتل عسكري تركي يضم أكثر من 50 آلية مدرعة وسيارات نقل، منتصف الليل، باتجاه تركيا عبر معبر باب الهوى وقد تم استبدالها بقوات جديدة انتشرت في ريف حلب الغربي وجبل الزاوية في ريف إدلب وذلك ضمن منطقة “خفض التصعيد.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 28 تشرين الثاني، إلى أن رتلاً عسكرياً تركياً جديداً، مؤلفاً من 50 آلية من مدرعات وناقلات جند وشاحنات مغلقة محملة باللوجستيات والأسلحة يستعد للدخول إلى إدلب.
ووفقاً للمعلومات التي حصل عليها نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن الرتل سيضم ضباط لتفقد النقاط المنتشرة في منطقة” خفض التصعيد” والإطلاع على جاهزيتها الحربية عند أي طارئ.