بعد توقف الهجمات الجوية التركية على مناطق “الإدارة الذاتية”.. القوى الأمنية تشن حملات اعتقال ضد تجار ومروجي مخدرات والمتعاونين مع قوات النظام

1٬642

تشهد مناطق “الإدارة الذاتية” في شمال شرق سوريا حملة مداهمات واسعة من قبل القوى الأمنية في المنطقة، بعد توقف الهجمات التركية الجوية على المنطقة، مستهدفة تجار ومروجي المخدرات بين الأوساط الشعبية، بالإضافة إلى اعتقال خلايا تعمل لصالح قوات النظام.

وفي هذا السياق، نفذت قوى الأمن الداخلي “الأسايش” حملة أمنية في مدينتي الحسكة والقامشلي، أسفرت عن اعتقال 3 من مروجي وتجار المخدرات، جرى اقتيادهم إلى جهة مجهولة دون معرفة مصيرهم.

بالتوازي مع ذلك، اعتقلت قوى الأمن الداخلي “الأسايش” 5 أشخاص من مروجي وتجار المخدرات في مدينة منبج بريف حلب الشرقي، في حملة أمنية ومداهمات، طالت الصيادلة أيضاً، حيث ضبط بحوزتهم كميات من مواد مخدرة لبيعها للمواطنين.
وفي دير الزور، نفذت قوات سوريا الديمقراطية حملة أمنية ضد خلايا المرتبطة بقوات النظام، لا سيما المشاركين في الأحداث الأخيرة التي شهدتها أرياف دير الزور، واعتقلت 4 أشخاص في بلدة أبو حمام بريف دير الزور الشرقي.
كما اعتقل عناصر دورية عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية، اليوم، مواطنا يعمل بمكتب حوالات مالية، في عملية دهم لمنزله في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، لأسباب مجهولة، حيث جرى اقتياده إلى مركز أمني دون معرفة مصيره.