بعد جريمتي القرداحة وطرطوس.. رجل يقتل زوجته بعد إلقائه لقنبلة يدوية على منزل عائلتها في العاصمة السورية دمشق

34

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن شخص عمد صباح اليوم الثلاثاء، إلى رمي قنبلة يدوية على منزل والد زوجته في منطقة نهر عيشة ضمن العاصمة السورية دمشق، وذلك على خلفية خلاف بينه وبين زوجته، الأمر الذي أدى إلى مقتل الزوجة وإصابة شقيقتها ووالدتها بالإضافة لأشخاص آخرين كانوا متواجدين في المنطقة، وعقب الحادثة حاول الرجل الانتحار، يأتي ذلك مع تصاعد معدل الجريمة ضمن مناطق النظام بشكل كبير جداً حيث تعد هذه 3 جريمة معلنة خلال أقل من أسبوع.
المرصد السوري أشار يوم أمس، إلى أنه ومع تصاعد معدل الجرائم ضمن المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري خلال الأشهر الأخيرة، أقدم شاب في ناحية في ناحية حرف المسيترة بريف مدينة القرداحة، على قتل شقيقه وشقيقة زوجته من خلال إطلاق النار عليهما، وبعد مضي نحو ساعة على ارتكابه الجريمة انتحر أمام جموع الأهالي وعناصر الأجهزة الأمنية التي حضرت إلى موقع الجريمة، دون معرفة أسباب ودوافع ارتكابه للجريمة حتى اللحظة.

وفي الـ 23 من أيلول/سبتمبر الحالي، أقدم شخص في مدينة طرطوس، على تفجير قنبلة يدوية عند مدخل القصر العدلي ضمن المدينة، ووفقاً لمعلومات المرصد السوري، فإن الشخص قام بتفجير القنبلة بنفسه وبشخص آخر يعمل محامي، إثر خلاف شخصي بين الطرفين، الأمر الذي أدى لمقتل المحامي والشخص الذي يحمل القنبلة.