بعد خضوعهم لدورة تدريبية على استخدام السلاح الثقيل والمتوسط.. ميليشيا “الحرس الثوري الإيراني” تضم 85 شخص إلى صفوفها بإغراءات مادية وعينية ضمن منطقة “غرب الفرات”

محافظة دير الزور: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، من مدينة الميادين “عاصمة” القوات الإيرانية والميليشيات التابعة لها في منطقة غرب الفرات، بتخريج ميليشيا “الحرس الثوري الإيراني”، لدفعة جديدة من المنتسبين الجدد إليها في المدينة، وضمت الدفعة الجديدة نحو 85 شخص خضعوا لدورة عسكرية لمدة شهر تقريباً في منطقة “المزارع” أكبر تجمع للميليشيات الإيرانية والواقعة في أطراف مدينة الميادين، ووفقاً لمصادر المرصد السوري فإن 40 من المنتسبين جرى تدريبهم على استخدام الرشاشات الثقيلة باختلاف أنواعها، والبقية -أي 45 عنصراً- جرى تدريبهم على استخدامات الرشاشات المتوسطة والخفيفة، وأضافت المصادر بأن المنتسبين سيتقاضون راتب شهري قدره 120 ألف ليرة سورية بالإضافة لامتيازات أخرى كمساعدات غذائية شهرية وطبابة مجانية في النقاط الطبية التابعة للحرس الثوري.

وأشار المرصد السوري منتصف الشهر الفائت، إلى تخريج دفعة جديدة تضم عشرات العناصر المحليين الجدد إلى ميليشيا “الحرس الثوري الإيراني” في مدينة الميادين شرقي دير الزور، وضمت الدفعة 58 عنصر بدأوا دورة تدريبية في 28 نيسان الفائت، بعد أن تم تجنيدهم في صفوف الميليشيا بدوام 15 يوماً مقابل استراحة 15 يوماً، بالإضافة لراتب شهري يبلغ 120 ألف ليرة سورية وسلة غذائية شهرية، فضلاً عن تقديم العلاج للعناصر وذويهم في المراكز الطبية والمشافي التابعة للميليشيات الموالية لإيران بشكل مجاني، وأضاف نشطاء المرصد السوري، أن ميليشيا الحرس الثوري قامت بتوزيع مساعدات غذائية على عناصر الدورة التدريبية بعد انتهاءها خلال الساعات الفائتة.

وكان نشطاء المرصد السوري أشار في 28 نيسان الفائت، افتتاح ميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني، بابًا للتطوع ضمن صفوف الميليشيات الإيرانية في مدينة الميادين بريف دير الزور الشرقي.

ووفقًا لنشطاء المرصد، فإن الميليشيات الإيرانية طلبت منتسبين جدد لرفد كوادرها بصفة إداري ومقاتل، بدوام 15 يومًا مقابل استراحة مثلها في الشهر، وذلك مقابل راتب شهري يبلغ نحو 40 دولار أمريكي، ما يعادل  120 ألف ليرة سورية، إضافة إلى سلة غذائية، وتقديم خدمات علاجية مجانية لذوي المنتسب في المراكز الطبية والمشافي التابعة للمليشيات الإيرانية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد