بعد زيارة وفد رفيع المستوى في الجيش التركي لإدلب.. القوات الروسية ونظيرتها التركية تجري تدريبات عسكرية مشتركة في إدلب

 

محافظة إدلب – المرصد السوري: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تدريبات عسكرية مشتركة بين القوات الروسية ونظيرتها التركية على خطوط التماس في قرية الترنبة غرب مدينة سراقب بريف إدلب.
وجرت التدريبات بالأسلحة الخفيفة، أمس الأربعاء، تزامنًا مع دورية اعتيادية للقوات التركية برفقة عناصر من الجيش الروسي، انطلقت من قرية الترنبة وصولًا إلى قرية عين الحور بريف إدلب الغربي.
وقبل ساعات قليلة من تلك التدريبات، زار وفد عسكري تركي رفيع المستوى، النقاط العسكرية المنتشرة غرب مدينة سراقب وسط استنفار كبير للجنود الأتراك والمقاتلين السوريين التابعين لألوية الرديف والمرافقة للجيش التركي في مهماته.
وتعد هذه التدريبات المشتركة تمهيدًا لإعادة تسيير الدوريات الروسية التركية المشتركة عبر طريق حلب-اللاذقية M4، وذلك بعد الاستهدافات المتكررة من قبل مجموعات مجهولة، حيث كان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، أمس، انفجار لغم أرضي قرب مدرعة تركية، أثناء قيام ثلاث مدرعات بدورية اعتيادية على طريق الـ M4 بين منطقتي أورم الجوز وأريحا بريف إدلب، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية، في حين تبنى تنظيم يطلق على نفسه اسم “الطليعة المجاهدة” استهداف العربة التركية من خلال نشره صور توضح لحظة انفجار اللغم قرب المدرعة التركية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد