بعد ساعات من الهدوء الحذر.. القوات التركية والفصائل الموالية لها تقصفان قرى بريف الحسكة

محافظة الحسكة: قصفت القوات التركية المتواجدة شرق رأس العين ضمن منطقة “نبع السلام” بالمدفعية الثقيلة، منذ ساعات الصباح، قرى حاج موسى وأم حرملة الشرقية وتل الورد بريف أبو راسين شمال غرب الحسكة، بعد ساعات من الهدوء عقب قصف عنيف نفذته القوات التركية يوم أمس، على ريف أبو راسين وتل تمر، وسط تحليق طيران مسيّر في سماء المنطقة، تزامنا مع ذلك، شهدت القرى حركة نزوح للأهالي خوفا من استهدافهم.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا
أمس، قصفا للقوات التركية والفصائل الموالية لها المتمركزة في منطقة “نبع السلام”، بقذائف المدفعية الثقيلة وأسلحة الرشاشات الخفيفة، لقرية الكوزلية بريف تل تمر شمال غربي الحسكة، مما أدى لوقوع أضرار مادية في منازل المدنيين، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن القوات التركية المتمركزة شرق رأس العين ضمن منطقة “نبع السلام”، قصفت بالمدفعية الثقيلة، بلدة أبو راسين وقرى خربة شعير وتل الورد والأسدية والبوبي ودادا عبدال بريف الحسكة الشمالي الغربي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، واقتصرت الأضرار على منازل وممتلكات المدنيين، كما سقطت قذيفة مدفعية على مدرسة قرية دادا عبدال مما أدى إلى حدوث أضرار فيها.