بعد ساعات من تحقيقات المرصد السوري حول إدخال أسلحة متطورة.. الميليشيات التابعة لإيران تستبدل عناصر محليين بآخرين أجانب في دير الزور وحلب

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن الميليشيات التابعة لإيران بقيادة حزب الله اللبناني والحرس الثوري الإيراني، سحبت بعد منتصف ليل الاثنين-الثلاثاء عدد من العناصر التابعين لها ينحدرون من بلدة حطلة والميادين والبوكمال وحمص، كانوا منتشرين على نقاط عسكرية في مناطق عين علي بالميادين والرحبة وفي مدينة البوكمال الحدودية مع العراق ومواقع بأطراف مدينة حلب أيضاً.

ووفقاً للمصادر، فقد جرى إعادة العناصر إلى المقرات التابعة للميليشيات دون سابق إنذار ويقدر عددهم بنحو 32 عنصر، وتم استبدالهم بعناصر أجانب.

يأتي ذلك على خلفية عدم ثقة الميليشيات بالعناصر المحليين وشكوكهم حول تقديم هؤلاء العناصر معلومات عن تحركات الميليشيات، كما ياتي ذلك بعد فضح المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتحقيقين متتالين ملف استغلال فاجعة الزلازل من قبل الميليشيات التابعة لإيران لإدخال أسلحة متطورة وسرقة المساعدات.

رابط تحقيق المرصد السوري حول إدخال أسلحة متطورة
https://www.syriahr.com/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1-%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D9%88-%D8%B1%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D9%88%D8%AD%D9%80-%D9%80%D8%B2-%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87-%D8%A7%D9%84/593537/