بعد ساعات من تهديدات تنظيم “الدولة الإسلامية” بتصعيد عملياته في المنطقة.. مسلحون يقتلون “محامياً” ضمن مناطق قسد بريف الرقة

محافظة الرقة: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل “محامي” برصاص مسلحين مجهولين يستقلان دراجة نارية، ويعتقد أنهم من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، وذلك في ناحية الكرامة الخاضعة لنفوذ قوات سوريا الديمقراطية في ريف الرقة الشرقي، يأتي ذلك بعد ساعات من تهديدات التنظيم بتصعيد نشاطه ضمن مناطق قسد في محافظة الرقة، حيث كان المرصد السوري رصد يوم أمس، ملصقات ورقية في شوارع بلدتي الكرامة والمنصورة بريف الرقة، الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، هدد من خلالها تنظيم “الدولة الإسلامية” باستهداف حواجز ومقار قوات سوريا الديمقراطية بعد وصفهم بـ “الملاحدة” ودعا التنظيم من خلال الملصقات الورقية إلى سحب الأهالي لأبنائهم من صفوف قسد، وجاء فيها: “نحذركم بالتعاون مع الملاحدة، أو الانجرار خلفهم، أو الاقتراب من مقراتهم وحواجزهم وندعو من تورط منكم أو من أبنائكم وأهلكم إلى التوبة قبل القدرة عليه، لايظن أحدكم أن يوهم نفسه أننا بعيدون عنكم أو لا يبلغنا سوء فعله إذا أقدم على إيذائنا أو الوقوف في وجهنا واعلموا أن قوائم أسماء من تورط تردنا من أهل الخير والموحدين وما تدرون بأية ساعة تتخطفكم كواتم الموحدين فاصحوا من أحلامكم وأبعدوا أبنائكم عن مسالك الردة فالسعيد من اتعض بغيره لا بنفسه، أما أنتم يا ملاحدة الأكراد واتباعهم من قادات وجنود وعملاء ومخبرين وشيوخ عشائر وكومينات، فإننا والله قد أعددنا العدة والخبر ما ترون ما لا تسمعون فالفاتورة كبيرة بيننا وبينكم والله لننتقم منكم وستدفعون ثمن ما فعلتم وثمن تعديكم على أعراض المسلمين واعتقال العفيفات الطاهرات وستدفعون ثمن اعتدائكم على المسلمين شيبا وشبابا والتضييق عليهم وستدفعون ثمن حربكم لدين الله وأنتم تعلمون أننا نراكم ولا تروننا وسترون ما يسوئكم.