بعد طرد الموظفين..مشفى بلدة الشحيل الجراحي يعلق عمله بريف دير الزور الشرقي

محافظة دير الزور: علقت إدارة المشفى الجراحي العام في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، العمل حتى إشعار آخر، وجاء ذلك، بعد قيام أبناء البلدة بطرد الموظفين فيها، بحجة عدم حصولهم على وظائف في المستشفى.

وتجدر الإشارة، بأن مستشفى بكارة منذ بداية الشهر الجاري علق تقديم الخدمات الطبية، وذلك بسبب الاحتجاجات المتكررة في قرية جديد بكارة.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد في 3 تشرين الثاني الجاري، بأن إدارة مستشفى بلدة جديدة بكارة بريف ديرالزور الشرقي علقت العمل حتى إشعار آخر، تزامنا مع استمرار الاحتجاجات الشعبية ضد مؤسسات “الإدارة الذاتية”، وخوفا من اعتداء المحتجين على الكوادر الطبية، في ظل فقدان الأدوية المقدمة للمستشفى منذ أكثر من 6 أشهر.

وأغلقت المدارس والمؤسسات، بسبب الاحتجاجات وقطع الطرقات في البلدة.