بعد عودة نشاط المجموعات المدعومة من قبل إيران واستهداف قاعدة مطار خراب الجير.. استنفار وإعادة انتشار للقوات الأمريكية في قواعدها بريف الحسكة

322

شهدت قاعدتي مطار خراب الجير بريف الحسكة الشمالي والشدادي جنوباً التابعتين للقوات الأمريكية استنفاراً واسعاً وانتشار للقوات الأمريكية ورفع حالة التأهب بعد استهداف قاعدة مطار خراب الجير مساء أمس حيث تعرضت القاعدة للاستهداف بصواريخ أطلقتها “المقاومة الإسلامية” المدعومة من قبل إيران وسط محاولة للدفاعات الأرضية التصدي للصواريخ، سبقها محاولة استهداف القاعدة بمسيّرة هاجمت القاعدة وتمكنت الدفاعات الدفاعات الأرضية من إسقاطها.

كما نفت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، تعرض القاعدة الأمريكية بحقل العمر النفطي لهجوم صاروخي من أي جهة كانت.
وذكرت مصادر إعلامية أن “انفجارات دوت في محيط القاعدة الأمريكية بحقل العمر شرقي ديرالزور” وهو ما أكدت نفيه مصادر المرصد السوري القريبة من الحقل.

ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تعرض القواعد الأمريكية داخل الأراضي السورية منذ تاريخ 19 تشرين الأول 2023 الفائت، لـ 127 هجوما من قبل الميليشيات المدعومة من إيران توزعت على النحو التالي:

— 35 على قاعدة حقل العمر النفطي

— 16 على قاعدة الشدادي بريف الحسكة

—36 على قاعدة معمل كونيكو للغاز

— 19 على قاعدة خراب الجير برميلان

— 15 على قاعدة التنف

— 2 على قاعدة تل بيدر بريف الحسكة.

— 2 على القاعدة الأميركية في روباربا بريف مدينة المالكية.

— 1 على قاعدة قسرك بريف الحسكة.

— 1 على قاعدة استراحة الوزير بريف الحسكة