المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد غيابها عن الأجواء لنحو 48 ساعة.. سرب من الطيران الروسي يشن عشرات الغارات على البادية.. وتنظيم “الدولة الإسلامية” يستهدف ميليشيات موالية لإيران جنوب الميادين

رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، عودة الطائرات الحربية الروسية إلى أجواء البادية السورية، بعد غيابها لأكثر من 48 ساعة، حيث عمدت 6 طائرات حربية روسية إلى شن أكثر من 40 غارة جوية منذ صباح اليوم الخميس مستهدفة مناطق انتشار تنظيم “الدولة الإسلامية”، في بادية دير الزور ومثلث حلب-حماة-الرقة، على صعيد متصل رصد المرصد السوري سقوط قذائف صاروخية، أطلقتها عناصر التنظيم على محيط مزار عين علي جنوب مدينة الميادين، بريف دير الزور الشرقي، حيث سقطت القذائف عند مواقع للمليشيات المحلية الموالية للحرس الثوري الإيراني، ما أدى لسقوط جرحى في صفوفهم.

وكان المرصد السوري رصد أمس، اشتباكات عنيفة بالقرب من مدينة السخنة في بادية حمص، إثر كمين نفذه عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” على آليات تابعة لقوات النظام والميليشيات التابعة لها، كانت تسير على طريق دمشق-دير الزور.
ووفقًا للمصادر، فإن قوات النظام سارعت لاستدعاء مؤازرات إلى موقع الاشتباكات، لتجبر عناصر التنظيم على الانسحاب بعد أن تمكن الأخير من قتل 4 عناصر وإصابة آخرين من قوات النظام وميليشياتها. 
ويأتي نشاط تنظيم “الدولة الإسلامية” في ظل غياب تام للطائرات الحربية الروسية لأكثر من 48 ساعة عن قصف البادية، بينما نفذت طائرات مروحية وحربية تابعة للنظام السوري نحو 10 ضربات جوية في الـ48 ساعة الفائتة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول