بعد فرضها الإتاوات.. ميليشيا “فاطميون” الأفغانية تعتدي على عمال استخراج الملح في ريف حمص الشرقي

محافظة حمص: اعتدى عناصر من مليشيا “فاطميون” الأفغانية، اليوم، على ممتلكات المواطنين والعمال في موقع لاستخراج “الملح” في ريف حمص الشرقي.
ووفقا لمصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد توجه عناصر الميليشيا نحو سبخة الموح وهو مكان لاستخراج مادة الملح، وحطموا أدوات يدوية لاستخراج الملح من معاول ومجارف، وصادروا محركات “انديرا” لاستخراج الماء المالح، وفككوا الساحبات التي تنقل أكياس الملح، وصادروا كميات منها.
وذكرت مصادر المرصد السوري، بأن الميليشيا تعتدي على المواطنين لإجبارهم على الانتساب إلى صفوفها، دون أي صد من قبل قوات النظام الأمنية في المنطقة.
وكانت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادت، في 14 نيسان، بأن ميليشيا “فاطميون” الأفغانية الموالية لإيران، أرسلت دوريات إلى معامل الملح الموجودة في حي الصناعة بمدينة تدمر، رفقة عدد من الأشخاص من أبناء المدينة ممن يعملون في صفوفهم، حيث طالبت تلك الدوريات أصحاب معامل الملح بضرورة دفع إتاوة شهرية مقابل السماح لهم بمزاولة عملهم، بحجة حماية تلك المعامل من السرقة وهدد عناصر الدوريات أصحاب المعامل بإغلاقها في حال رفضت طلباتهم.