المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد فرض الميليشيات الموالية لإيران إتاوات على الفلاحين في الميادين.. حكومة النظام تحتال عليهم وتخفض سعر شراء القمح عن السعر المعلن عنه

 

محافظة دير الزور: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن “حكومة النظام” تحتال على الفلاحين في منطقة الميادين بريف دير الزور الشرقي، وذلك بعد إعلانها في وقت سابق عن شراء القمح منهم بسعر 900 ليرة سورية للكيلو الواحد، لتقوم بعدها بدفع 700 ليرة فقط، بعد أن ألزمتهم بعدم بيعه في السوق السوداء.
وفي 22 مايو/أيار المنصرم، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أن ميليشيا “فاطميون” الأفغانية الموالية لإيران و عبر الرابطة الفلاحية التابعة للنظام، أبلغت أصحاب الأراضي الزراعية في القرى والبلدات الممتدة من مدينة الميادين إلى بلدة صبيخان بريف ديرالزور الشرقي ضمن مناطق سيطرة النظام والميليشيات الإيرانية باحتساب 10 %من مجمل قيمة محاصيل القمح والشعير ومنحها للميليشيات، بحجة “حماية أراضيهم وتسهيل عملهم” وهددت قيادة ميليشيا “فاطميون” أصحاب الأراضي بمصادرة إنتاجهم من القمح والشعير في حال رفضهم تقديم النسبة المفروضة وهي نسبة 10 % من محاصيلهم، كما وضعت الميليشيا مراقبين على المحاصيل الزراعية للتأكد من كمية المحاصيل.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول