بعد فقدانه في تشرين الثاني المنصرم.. العثور على جثة شاب سوري على الحدود اليونانية – التركية خلال محاولته الهجرة إلى أوروبا

توفي شاب من أبناء مدينة دير الزور، غرقًا في نهر “ايفروس” القاتل للاجئين الهاربين من ويلات الحرب والواقع على الحدود التركية – اليونانية، وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن الشاب فٌقد في نوفمبر/تشرين الثاني من العام المنصرم، ليتم العثور عليه قبل أيام متوفيًا في النهر خلال رحلة اللجوء إلى أوروبا، حيث جرى نقل جثمان الشاب إلى إحدى المشافي في مدينة اسطنبول التركية.

وفي سياق آخر، قضى شاب من الجنسية السورية جراء تعرضه لهجوم مسلح من قِبل مجهولين في ولاية ماردين التركية يوم الخامس من يناير/كانون الثاني الجاري.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد