بعد قتل شخص ذبحًا بالعاصمة دمشق بدوافع “الأخذ بالثأر”.. إطلاق رصاص ابتهاجًا من قِبل إحدى العوائل في مدينة القامشلي

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن حي الهلالية بمدينة القامشلي شهد إطلاق رصاص كثيف ظهر اليوم الجمعة، فرحًا بقيام أفراد من إحدى العوائل بقتل شخص داخل فندق بالعاصمة دمشق، بدوافع الأخذ بالثأر
ووفقا لمعلومات المرصد السوري، فإن مواطن من أبناء القامشلي خرج من سجون النظام قبل أيام، بعد انقضاء فترة حكمه بقضية قتل شخص من أبناء حي الهلالية قبل 15 عامًا، إلا أن ذوي المقتول تلقوا خبر الإفراج عنه وأرسلوا إليه أفرادًا من عائلتهم وقتلوه ذبحًا داخل أحد فنادق العاصمة دمشق بدوافع “الانتقام والثأر”

وتشهد عموم المناطق السورية وعلى وجه الخصوص مناطق شمال وشرق سوريا اشتباكات بشكل شبه يومي بين عشائر وعوائل وغالبا ما يسفر عن ذلك سقوط ضحايا ومصابين، بالإضافة إلى وقوع حالات قتل بدوافع “الانتقام والأخذ بالثأر”