بعد قصف الجولان المحتل برشقات من الصواريخ.. الطائرات الإسرائيلية تلقي منشورات تحذيرية لسكان الجنوب السوري

1٬171

محافظة القنيطرة: ألقت طائرات إسرائيلية منشورات ورقية في منطقة ريف القنيطرة، تحذر فيها سكان الجنوب السوري من قوات النظام، ولا سيما بعد إطلاق الصواريخ باتجاه الجولان السوري المحتل.

وجاء في المنشورات الورقية:” إلى سكان الجنوب السوري، النظام السوري مستمر في التخلي عنكم ويفشل مجددا في منع العمليات الإرهابية من أراضيكم، إن إطلاق الصواريخ يلحق الضرر بالسكان المحليين أولاً، أحداث كهذه تضر في استعادة حياتكم الطبيعية بعد فترة الحرب الأهلية، عليكم وقف هذا الإرهاب من أراضيكم، وذلك من أجل الحفاظ على سلامتكم ولكي لا يلحق بكم الضرر”.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء أمس، بأن فصائل عاملة مع “حزب الله” اللبناني، قصفت بصاروخين اثنين، مرتفعات الجولان السوري المحتل.
وفي سياق ذلك، ردت إسرائيل على مصادر النيران، واستهدفت قرية الناصرية والقرى المجاورة لها في ريف محافظة القنيطرة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
وحاولت مضادات الطيران التابعة لقوات النظام المتمركزة في تل الجابية بالقرب من مدينة نوى بريف درعا، التصدي لطيران مسير إسرائيلي حلق في أجواء المنطقة، بعد أن تعرض التل لقصف إسرائيلي بـ 6 قذائف صاروخية، قبل قليل، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
كما دوى انفجار دوى في موقع عسكري، قرب قرية الرفيدة بريف القنيطرة، تزامنا مع تحليق مسيرة إسرائيلية وطائرة حربية إسرائيلية في أجواء المنطقة الحدودية مع سورية.
ووفقا للمصادر فإن الانفجار ناجم عن قصف إسرائيلي مباشر، لموقع عسكري، بعد قصف الجولان المحتل برشقة ثانية من الصواريخ من قبل فصائل عاملة مع “حزب الله” اللبناني، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.