المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد معارك استمرت لـ 3 أسابيع قوات النظام تستعيد السيطرة على كامل مدينة تدمر وخسائر بشرية فادحة في صفوف تنظيم “الدولة الإسلامية”

محافظة حمص – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: لا تزال أصوات إطلاق نار تسمع في الحي الشرقي لمدينة تدمر بريف حمص الشرقي، حيث تمكنت قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية مدعمة بمستشارين روس من استعادة السيطرة على كامل مدينة تدمر لأول مرة بعد أن فقدت السيطرة عليها  في الـ 20 من شهر أيار / مايو من العام الفائت 2015، وذلك بعد اشتباكات عنيفة مع عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” منذ ما بعد منتصف ليل أمس، ترافق مع قصف مكثف من قبل الطائرات الحربية والمروحية الروسية والسورية بالإضافة لقصف مدفعي وصاروخي عنيف من قبل قوات النظام، حيث انسحب عناصر التنظيم إلى السخنة والطيبة والكوم وحقل الهيل، وأسفرت معارك تدمر التي استمرت إلى نحو 3 أسابيع عن مقتل ما لا يقل عن 400 من تنظيم “الدولة الإسلامية”، وما لا يقل 180 عنصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول