بعد مقتل 10 عناصر من النظام وميليشيا محلية موالية لإيران خلال الـ 72 ساعة الأخيرة.. مقاتلات روسية تقصف مواقع لتنظيم “الدولة الإسلامية” في البادية السورية

نفذت المقاتلات الروسية نحو 10 ضربات جوية على مناطق متفرقة من البادية السورية بدءا من بادية السخنة في ريف حمص الشرقي مرورا بمثلث “حماة – حلب – الرقة” ووصولًا إلى بادية دير الزور، يأتي مقتل 10 عناصر من قوات النظام وميليشيا “لواء الباقر” الموالية لإيران بانفجار ألغام وهجمات نفذها مقاتلو تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال الـ 72 الأخيرة

و وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، صباح اليوم، مقتل 5 عناصر من “لواء الباقر” الموالي لإيران، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات تنظيم “الدولة الإسلامية” استهدف حافلة تقلهم في بادية أثريا عند مثلث حلب-حماة-الرقة وبذلك يرتفع إلى 10 تعداد الذين قضوا بهجمات متفرقة لتنظيم “الدولة الإسلامية” خلال الـ 72 الأخيرة، إذ أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، يوم أمس إلى مقتل عنصرين من قوات النظام ينحدران من بلدة حمورية في الغوطة الشرقية، بهجوم جديد لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” استهدف نقطة عسكرية تابعة للنظام في بادية دير الزور
وفي سياق متصل، أصيب ضابط بقوات النظام وقتل 3 من مرافقيه جراء انفجار لغم بسيارته في منطقة جبل العمر بريف حمص الشرقي، حيث تنشط خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”
وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن الضابط ينحدر من قرية كفر عقيد بمنطقة مصياف بريف حمص.
يذكر أن المقاتلات الروسية شنت نحو 550 ضربة جوية على مناطق متفرقة في البادية السورية منذ مطلع الشهر الجاري.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد