بعد نحو عام من انقطاع الدعم عنه..حكومة الإنقاذ تعيد افتتاح مشفى إدلب الوطني

محافظة إدلب: أعلنت وزارة الصحة في حكومة الإنقاذ بإدلب عن إعادة تأهيل وافتتاح مشفى إدلب الوطني بعد نحو عام من انقطاع الدعم عنه، حيث انهت صيانة المشفى وتجهيز الأقسام بداخله لاستقبال المرضى.
ويضم مشفى إدلب الوطني أقسام عديدة مثل العناية المشددة والعيادات الخارجية، والإسعاف، والمخبر، ويعتبر المشفى الوحيد الذي يعالج الأمراض الداخلية في إدلب.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد أشار بتاريخ 20 كانون الثاني الفائت، إلى انقطاع الدعم عن 18 مشفى ومركز صحي، 15 منها في إدلب وريفها و3 في ريف حلب الشمالي.
وشمل انقطاع الدعم عن المشافي من قبل المنظمات المانحة 15 مشفى في مناطق إدلب وريفها وهي، مشفى الإخاء في أطمة، مشفى النفسية في سرمدا، مشفى الأمومة في كللي، مشفى معاذ في شمارين، مشفى وسيم حسينو في كفرتخاريم، مشفى الرجاء في قاح، مشفى حريتان في دير حسان، مشفى إدلب الوطني، مشفى إنقاذ روح في سلقين، مشفى القنية، مشفى اليمضية، مشفى الأمومة في كفرتخاريم، مشفى العزل الصحي في كفرتخاريم، مشفى السلام في حارم، مشفى الرحمة في دركوش.