المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد نحو 24 ساعة من استهداف قتل 4 عناصر..استهداف جديد لخلايا نشطة في شرق الفرات يقتل المزيد من عناصر قسد ضمن الانفلات الأمني

محافظة دير الزور – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان استهداف مسلحين مجهولين حاجزاً لقوات سوريا الديمقراطية في منطقة الجرذي الشرقي، ما تسبب بقتل أحد العناصر وإصابة آخر بجراح، فيما داهمت قوات سوريا الديمقراطية 3 منازل في بلدة الشحيل وصادرت أجهزة إنترنت غير مرخصة تعود لسكان المنزل، ونشر المرصد السوري أمس أنه رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان هجوم مسلحين يعتقد أنهم من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، على حاجز لقوات سوريا الديمقراطية في قرية الجرذي بريف دير الزور الشرقي، ما أسفر عن قتل 4 منهم وإصابة آخرين بجراح، في استمرار لعمليات الاغتيال من هذا النوع، والتي أودت بحياة عشرات المقاتلين وأصابت عشرات آخرين، عبر إطلاق نار واختطاف وقتل وإعدام وتفجير مفخخات وعبوات ناسفة، ونشر المرصد السوري لحقوق الإنسان في الـ 18 من شهر تشرين الثاني / نوفمبر الجاري أنه رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان عمليات اغتيال متجددة في منطقة شرق نهر الفرات، التي تسيطر قوات سوريا الديمقراطية على معظمها، حيث رصد المرصد السوري إطلاق مسلحين مجهولين يستقلان دراجة نارية، النار على حاجز لقوات سوريا الديمقراطية متواجد عند الطريق العام في بلدة الشحيل، عند الضفاف الشرقية لنهر الفرات، في الريف الشرقي لدير الزور، وأكدت المصادر المتقاطعة أن مقاتلاً من قوات سوريا الديمقراطية قضى وأصيب آخر بجراح، وكان نشر المرصد السوري أنه رصد أمس الأول انفجاراً عند أطراف مدينة البصيرة بريف دير الزور الشرقي، وفي التفاصيل التي رصدها المرصد السوري فإن دراجة نارية مفخخة جرى تفجيرها عن بعد أثناء مرور آليات تابعة لقوات سوريا الديمقراطية خلال توجهها إلى حقل العمر النفطي، الأمر الذي تسبب بسقوط جرحى، وذلك في إطار استمرار الاستهدافات ومحاولات الاغتيال التي ينفذها مجهولون وخلايا تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية بمحافظة دير الزور، حيث نشر المرصد السوري صباح اليوم الخميس، أنه وثق شخص قضى جراء إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين ليل الأربعاء، وذلك في قرية الطيانة الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية بريف دير الزور الشرقي، حيث تشهد مناطق قسد في عموم دير الزور استهدافات واغتيالات متصاعدة، طالت المدنيين ومقاتلي قسد ومواليها.

كذلك كان المرصد السوري نشر يوم الاثنين الـ 12 من شهر تشرين الثاني الجاري، أنه يواصل تنظيم”الدولة الإسلامية” وخلاياه المتناثرة في عموم ريف دير الزور عمليات الثأر لفقدانه مناطق شاسعة من سيطرته، ولحقول النفط فيها، بعمليات اغتيال مستمرة لقوات سوريا الديمقراطية سواء عبر الاستهداف بالعبوات أو الرصاص والخطف، حيث عثر على جثة مقاتل من قسد عند أطراف قرية الرز بريف دير الزور مقتولاً بأداة حادة، وأبلغت مصادر المرصد السوري أن المقاتل الذي جرى اغتياله هو عنصر سابق من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” ممن ترك التنظيم وانضم لاحقاً إلى قوات سوريا الديمقراطية، فيما نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان في الـ 6 من شهر تشرين الثاني / نوفمبر الجاري أنه رصد عملية اغتيال جديدة لقوات سوريا الديمقراطية في مناطق سيطرتها بمحافظة دير الزور، حيث علم المرصد السوري أن مسلحين مجهولين يرجح أنهم خلايا لتنظيم “الدولة الإسلامية” أقدموا على إطلاق النار على عنصر من قوات سوريا الديمقراطية في قرية ابريهه في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، ما أسفر عن مقتل العنصر على الفور، وكان المرصد السوري نشر مساء الجمعة الثاني من شهر تشرين الثاني الجاري، أنه رصد عملية اغتيال طالت قيادياً في الشرطة العسكرية التابعة لقوات سوريا الديمقراطية، وذلك بإطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين كانوا يستقلون دراجتين ناريتين خلال مرورهما في بلدة الطيانة الواقعة في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، في تجدد لعمليات الثأر من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية” وخلاياه في القطاع الشرقي من ريف دير الزور بشرق نهر الفرات، كما كان المرصد السوري نشر في الـ 30 من أكتوبر الفائت من العام الجاري أنه رصد عملية اغتيال جديدة طالت عناصر من قوات سوريا الديمقراطية، في القطاع الشرقي من ريف دير الزور، وفي التفاصيل التي رصدها المرصد السوري فإن مسلحين مجهولين يرجح أنهم من خلايا تابعة لتنظيم “الدولة الإسلامية”، اغتالوا قيادياً محلياً من بلدة الشحيل، بإطلاق النار عليه في منطقة ذيبان، ما تسبب بمفارقته للحياة، فيما رصد المرصد السوري مداهمة نفذتها قوات سوريا الديمقراطية لمنزل في قرية حريزة التابعة لبلدة البصيرة، أسفرت عن اعتقال نحو 10 عناصر من خلايا تابعة للتنظيم أحدهم من الجنسية السورية، والبقية من جنسيات مختلفة غير سورية.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول