بعد نحو 48 ساعة من الهدوء الحذر.. الاشتباكات تتجدد بين القوات الكردية و”الجيش الوطني” في ريف حلب 

 

محافظة حلب: أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، باندلاع اشتباكات بالأسلحة الرشاشة الثقيلة والمتوسطة بين القوات الكردية من جهة، وفصائل “الجيش الوطني” من جهة أخرى، على محور قرية كباشين في ناحية شيراوا بريف عفرين شمال محافظة حلب، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية.
ويأتي ذلك، بعد هدوء حذر منذ نحو 48 ساعة.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، في 23 ديسمبر، سقوط قذيفة مدفعية على نقطة تركية تقع في قرية صندف على الطريق الواصل بين مدينتي إعزاز ومارع شمالي حلب، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية، في حين لم يتم التأكد إذا ما كان مصدر القذيفة القوات الكردية أم قوات النظام المنتشرة على جبهات المنطقة، كما شهدت جبهة قرية حربل في ريف مدينة مارع بعد منتصف ليلة الأربعاء – الخميس اشتباكات متقطعة بالأسلحة الرشاشة المتوسطة

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد