المرصد السوري لحقوق الانسان

بعد نحو 6 أيام من الهدوء الحذر.. الاشتباكات تجدد في ريف عين عيسى بين قوات سوريا الديمقراطية والفصائل الموالية لتركيا

 

محافظة الرقة – المرصد السوري لحقوق الإنسان: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء اليوم، اشتباكات بالأسلحة المتوسطة والثقيلة، بين “قسد” من جهة، والفصائل الموالية لتركيا من جهة أخرى، إثر محاولة تسلل للأخيرة على محاور قريتي المشيرفة وجبهل بريف عين عيسى شمال الرقة، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
ويأتي ذلك بعد نحو 6 أيام من الهدوء الحذر على تلك المحاور.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، في 6 يناير/كانون الثاني، اشتباكات على محور قرية معلق بريف عين عيسى، ضمن القطاع الشمالي من الريف الرقاوي، بين قوات سوريا الديمقراطية من طرف، والفصائل الموالية لأنقرة من طرف آخر، ترافقت مع قصف واستهدافات متبادلة.
ورصد المرصد السوري، في 5 يناير/كانون الثاني، قصفاً متبادلاً بين القوات التركية والفصائل الموالية لها من جهة، و”قسد” من جهة أخرى، على محاور بلدة عين عيسى شمالي الرقة، حيث تمكنت “قسد” من تدمير تركس وعربة شيلكا للفصائل الموالية لتركيا على محور قرية معلق، فيما تعرضت قريتي هوشان والخالدية لقصف بري مصدره القوات التركية المتمركزة في المنطقة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول