بعد هجمة “الثراميت” الروسية اليوم…الطائرات الحربية تعاود قصف الريف الإدلبي الشرقي وقصف على شمال حمص

18

محافظة إدلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: جددت قوات النظام قصفها مستهدفة مناطق في القطاع الغربي من ريف إدلب، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان قصفاً صاروخياً استهدف مناطق في مدينة جسر الشغور، ما تسبب بإصابة شخص بجراح، كما قصفت الطائرات الحربية مناطق في قرية اسلامين وأماكن في قرية الشيخ ادريس الواقعتين في الريف الشرقي لإدلب، ما أدى لأضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشريةن وكان نشر المرصد السوري لحقوق الإنسان صباح اليوم أنه أكدت مصادر موثوقة للمرصد السوري لحقوق الإنسان أن القصف من الطائرات الروسية جرى بقنابل متشظية، تحمل مادة الثراميت، المستخدمة سابقاً من قبل روسيا في استهداف مناطق سورية مختلفة، ومادة “Thermite“، تتألف من بودرة الألمنيوم وأكسيد الحديد، وتتسبب في حروق لكونها تواصل اشتعالها لنحو 180 ثانية، حيث أن هذه المادة تتواجد داخل القنابل التي استخدمتها الطائرات الروسية خلال الأسابيع الأخيرة في قصف الأراضي السورية، وهي قنابل عنقودية حارقة من نوع “”RBK-500 ZAB 2.5 SM“” تزن نحو 500 كلغ، تلقى من الطائرات العسكرية، وتحمل قنيبلات صغيرة الحجم مضادة للأفراد والآليات، من نوع ((AO 2.5 RTM)) يصل عددها ما بين 50 – 110 قنيبلة، محشوة بمادة “Thermite“، التي تتشظى منها عند استخدامها في القصف، بحيث يبلغ مدى القنبلة المضادة للأفراد والآليات من 20 – 30 متر.

 

محافظة حمص – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: جددت قوات النظام مستهدفة مناطق في مدينة تلبيسة الواقعة في الريف الشمالي لحمص، ما تسبب بوقوع أضرار مادية، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية