بعد 8 أيام من تصفيته لثلاثة شبان.. قيادي سابق في الفصائل يختطف مواطنين اثنين في مدينة درعا

30

محافظة درعا – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان اختطاف رجلين شقيقين في درعا البلد بمدينة درعا، من قبل قيادي سابق في فصيل “شباب السنة” والذي أصبح في صفوف “الأمن العسكري” بعد إجراءه “مصالحة وتسوية”، حيث جرى اقتياد الرجلين إلى جهة مجهولة حتى اللحظة دون معلومات عن أسباب ودوافع الاختطاف، فيما تأتي العملية هذه بعد أيام من عملية تصفية جماعية في درعا البلدة نفذه القيادي ذاته بحق 3 شبان. حيث كان المرصد السوري قد رصد في التاسع من الشهر الجاري،عملية تصفية طالت ثلاثة شبان في مدينة درعا، على يد قيادي سابق في فصيل “شباب السنة” ممن أجروا “تسوية ومصالحة” وأصبحوا في صفوف قوات النظام، بتهمة اغتيال شقيقه قبل عدة أيام عبر زرع عبوة ناسفة بالمدينة، ووفقاً لمصادر “المرصد السوري” فإن القيادي المنضوي ضمن صفوف “شعبة المخابرات العسكرية” 215 عمد إلى إعدام الشبان الثلاثة بعد 3 أيام من اختطافهم، إذ جرى العثور على جثامينهم قرب دوار الكازية في درعا البلد بمدينة درعا، وعليها آثار تعذيب بأساليب وحشية خلال فترة الاختطاف.