بعملية أمنية شاركت فيها طائرات “التحالف الدولي”.. وحدات أمنية تقتل “أمير الزكاة” وتعتقل عنصرين بـ”التنظيم” في ريف الحسكة

1٬582

نفذت وحدات التدخل السريع التابعة لقوى الأمن الداخلي “الأسايش” عملية أمنية فجر اليوم الخميس، بدعم من “التحالف الدولي”.
واشتبكت مع مجموعة من “التنظيم” في ريف الشدادي بمحافظة الحسكة، وتمكنت القوة من قتل قيادي يشغل منصب “أمير الزكاة” في المنطقة الجنوبية، وهو من جنسية عراقية، واعتقال عنصرين آخرين، ومصادرة كمية من الأسلحة.
وفي 21 تشرين الثاني، اعتقلت وحدات مكافحة الإرهاب، عنصرا بتنظيم “الدولة الإسلامية”، في عملية أمنية ببلدة الكرامة بريف الرقة، وبدعم جوي من قبل قوات “التحالف الدولي”.
ويتهم العنصر بتهريب عناصر “التنظيم” من فئة الشباب إلى مناطق نفوذ القوات التركية “نبع السلام” بالتعاون مع شبكة مهربين، انطلاقا من المخيمات التي تأوي الآلاف من عوائل “التنظيم” في مخيمي الهول وروج.
وأشار المرصد السوري في 12 تشرين الثاني الجاري إلى أن وحدات تابعة لقوات سوريا الديمقراطية، نفذت عملية أمنية قبل 48 ساعة مضت، في مدينة الرقة، واعتقلت خلال العملية، قيادي بارز في تنظيم “الدولة الإسلامية”، بعد متابعة ورصد تحركاته في المنطقة.
ويلقب القيادي بـ “خالد الشامي”، وشغل منصب نائب عسكري سابقا لدى التنظيم، كما أنه يعتبر من أبرز المسؤولين عن تنفيذ الهجمات في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في شمال شرق سوريا، ولا سيما في الهجوم على سجن الصناعة في عام 2022.