بغطاء جوي.. “التحالف الدولي” و”قسد” ينفذان عملية أمنية في ريف دير الزور

محافظة دير الزور: نفذت وحدات أمنية تابعة لـ”قسد” عملية أمنية، بدعم جوي من “التحالف الدولي” في قرية الحجنة بريف دير الزور الشمالي، واعتقلت القوات رجل وابنه، واقتادتهما إلى جهة مجهولة.
وبحسب مصادر محلية، فإن قوات “التحالف الدولي” نفذت إنزال جوي، ونادت عبر مكبرات الصوت على شخص اسمه “عبداوي”، أثناء تطويق المنزل، قبل أن تنتهي العملية الأمنية وتغادر المنطقة.
على صعيد متصل، اعتقل عناصر دورية تابعة لـ”قسد”، فجر اليوم، إمام مسجد، بعد مداهمة منزله في بلدة الحصان بريف دير الزور الغربي، يشار إلى أن المعتقل موظف في الشؤون الدينية التابعة لـ”الإدارة الذاتية”
وفي 6 تشرين الأول الفائت، علم المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن الشخص الذي قتل أثناء تنفيذ عملية الإنزال الجوي للقوات الأمريكية، من سكان المنطقة منذ سنوات، ويرجح أنه قيادي في تنظيم “الدولة الإسلامية”، وفق ما أكدته مصادر محلية.
وخلال عملية الإنزال قتل بعد أن رفض تسليم نفسه، كما اعتقل شخص عراقي وقائد فصيل أنصار الأمن العسكري في القرية.
وأشار المرصد السوري، أن قوات أمريكية نفذت عملية إنزال جوي بعد منتصف ليل الأربعاء-الخميس في 5 تشرين الأول الفائت، ضمن مناطق نفوذ النظام السوري للمرة الأولى.
حيث تمت عملية الإنزال في قرية ملوك سراي 17 كيلومتر جنوب القامشلي في ريف الحسكة.
وأثناء عملية الإنزال أبلغ جنود العملية أهالي القرية بمكبرات الصوت بضرورة دخول الجميع إلى منازلهم وإطفاء الاضاءة.