بـ”تهمة الدعارة”.. إعدام عنصر في مجلس دير الزور العسكري على يد عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”

محافظة دير الزور: عثر على جثة عنصر في مجلس دير الزور العسكري، أعدم بعدة طلقات نارية قرب منطقة الحراقات في محيط قرية الجاسمي بريف دير الزور الشمالي، حيث وجد على الجثة ورقة كتب عليها أنه قتل بتهمة الدعارة وينحدر الشاب من ناحية الصور، ويرجح أن منفذ عملية الإعدام عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”.
وبذلك، يكون المرصد السوري قد أحصى 147 عملية قامت بها مجموعات مسلحة وخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” منذ مطلع العام 2022، تمت عبر هجمات مسلحة واستهدافات وتفجيرات، ووفقاً لتوثيقات المرصد السوري، فقد بلغت حصيلة القتلى جراء العمليات آنفة الذكر 114 قتيلا، هم: 39 مدني بينهم سيدتان وطفل، و75 من قوات سوريا الديمقراطية وقوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى عاملة في مناطق الإدارة الذاتية.