بـ 24 استهداف وهجوم خلال أيار.. مقتل واستشهاد 22 شخصا ضمن منطقة “بوتين، أردوغان”

152

لم تتوقف الاستهدافات المتبادلة بين عناصر من قوات النظام من جهة، وهيئة تحرير الشام والفصائل الموالية لها من جهة أخرى، ووثق المرصد السوري  24 عملية منذ بداية أيار، أدت إلى مقتل واستشهاد 22 أشخاص هم:

– 4 من هيئة تحرير الشام.
– 15 من قوات النظام.
– طفلان بقصف لقوات النظام.
_ واحد من فرقة الحمزة.

وفيما يلي التفاصيل:

-1 أيار، قتل عنصر من لواء عمر بن الخطاب  التابع لهيئة تحرير الشام، إثر استهداف قوات النظام لمواقع تحصنهم بالمدفعية الثقيلة على محور الفوج 46 بريف حلب الغربي.

-1 أيار، قتل عنصر من قوات النظام بقصف مدفعي نفذته فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” على موقع عسكري بريف اللاذقية الشمالي.

-3 أيار، قتل عنصران من قوات النظام إثر استهداف مواقع تحصنهم بالمدفعية الثقيلة من قبل عناصر هيئة تحرير الشام على محور الفوج 46 بريف حلب الغربي.

-5 أيار، قتل عنصر من قوات النظام، قنصاً برصاص فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” على أحد محاور ريف اللاذقية الشمالي.

-5 أيار، استشهد طفل وأصيبت والدته بجروح خطيرة، نتيجة قصف مدفعي نفذته قوات النظام استهدف منزلهم في بلدة الابزمو بريف حلب.

-6 أيار، قتل عنصر من هيئة تحرير الشام من معرة حرمة بريف إدلب، بقصف مدفعي نفذته قوات النظام على ريف اللاذقية الشمالي.

-6 أيار، قتل عنصر من قوات النظام قنصا برصاص عناصر “حركة أحرار الشام الإسلامية” على أحد محاور ريف اللاذقية الشمالي.

-9 أيار، قتل عنصر من قوات النظام إثر استهدافه بالرصاص من قبل عناصر هيئة تحرير الشام في ريف إدلب.

-10 أيار، قتل عنصران من قوات النظام إثر قنصهما من قبل عناصر “الفتح المبين” على محور مدينة سراقب شرق مدينة إدلب.

-10 أيار، استشهد طفل يبلغ من العمر 13 عاما، بقصف مدفعي نفذته قوات النظام على محيط قرية كفرعمة بريف حلب الغربي، وذلك أثناء رعيه المواشي في محيط القرية.

11- أيار، أصيب ضابط بقوات النظام برتبة نقيب، إثر قصف مدفعي نفذته فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” على محور الرويحة بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

-12 أيار،أصيب 3 عناصر من هيئة تحرير الشام إثر استهداف 4 طائرات مسيّرة انتحارية لسيارة عسكرية بمحيط بلدة آفس بمنطقة جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي.

-13 أيار، قتل عنصر من قوات النظام برصاص عناصر فصيل “جيش النصر” على محور قرية الفطاطرة في ريف إدلب.

14- أيار، قتل عنصر من هيئة تحرير الشام وهو مسؤول سرية التفخيخ في لواء “عثمان بن عفان” باستهداف مسيرة انتحارية تابعة لقوات النظام على محور كبانة بجبل الأكراد شمالي اللاذقية.

-14 أيار، قتل عنصر من هيئة تحرير الشام إثر قصف مدفعي نفذه عناصر من قوات النظام على مواقع تمركزهم بريف حلب الغربي الفوج 46.

-15 أيار، قتل عنصر من قوات النظام ينحدر من ريف حماة، إثر استهداف هيئة تحرير الشام لتجمعات قوات النظام على محور الفوج 46 بريف حلب الغربي.

-16 أيار، قتل عنصر من “فرقة الحمزة” قنصاً برصاص قوات النظام على محور البارة بريف إدلب الجنوبي.

-18 أيار، قتل ضابط برتبة ” ملازم أول” إثر قنصه برصاص عناصر من هيئة تحرير الشام على محور كبانة بجبل الأكراد شمالي اللاذقية.

-18 أيار، استهدفت 5 مسيّرات انتحارية تابعة لقوات النظام سيارة مدنية وعدة مواقع أخرى في قرية كتيان بريف إدلب الشرقي، مما أدى لإصابة 3 مواطنين تم نقلهم إلى إحدى المشافي لتلقي العلاج.

-18 أيار، أصيب 5 مدنيين من عائلة واحدة بجروح، بينهم 3 أطفال إثر قصف مدفعي نفذته قوات قوات النظام على قرية تديل بريف حلب الغربي ضمن مناطق سيطرة هيئة تحرير الشام.

-19 أيار، قتل عنصر من قوات النظام قنصاً برصاص فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين”، على محور قرية كفرتعال بريف حلب الغربي.

-23 أيار، قتل عنصر من قوات النظام قنصاً، برصاص فصائل “الفتح المبين” على محور نخشبا في ريف اللاذقية الشمالي، وينحدر القتيل من ريف دمشق.

-25 أيار،قتل عنصر من قوات النظام قنصاً برصاص فصائل “الفتح المبين” على محور جوباس بريف إدلب.

-26أيار، قتل عنصر من قوات النظام إثر استهدافه من قبل عناصر جيش النصر على محور سهل الغاب بريف حماة الغربي.