بقذائف الهاون والآربيجي.. قوات النظام ومسلحين محليين يستهدفون مركز عسكري لـ”قسد” في ريف دير الزور

1٬238

محافظة دير الزور: انطلقت قذائف هاون وأر بي جي من قرية العباس ضمن مناطق قوات النظام والمليشيات الإيرانية المقابلة لبلدة هجين في ريف ديرالزور الشرقي.

وسقطت قذائف في مركز الأمن العام في مدينة هجين على ضفة نهر الفرات بريف دير الزور الشرقي، فيما دارت اشتباكات متقطعة بين “قسد” من جهة وقوات النظام مع الميليشيات الإيرانية من جهة أخرى.

وفارق الحياة مسلحان محليان، بعد مرور أسابيع على إصابتهما بجروح بليغة، خلال أحداث ” الفتنة” التي اندلعت بين قوات سوريا الديمقراطية من جهة، ومسلحين محليين وعابرين من مناطق النظام من جهة أخرى، في بلدة الربيضة بريف ديرالزور الشمالي.

وشهدت قرى وبلدات على ضفاف نهر الفرات في ريف دير الزور الشرقي، اشتباكات مسلحة بتغطية من مدفعية قوات النظام، بين “قسد” ومسلحين محليين بعد عبورهم من مناطق النظام.

ووثق المرصد السوري خلال جولتين من الاقتتال الدامي مفارقة 121 شخص لحياتهم، وهم: 29 من قوات سوريا الديمقراطية، و81 من المقاتلين المحليين، 11 مدنيين بينهم 4 سيدات و5 أطفال.

وبدأت الاشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية ومسلحين موالين لـ”أبو خولة” قائد مجلس دير الزور العسكري في الـ27 من آب الفائت، إثر اعتقال أبو خولة من قبل “قسد” على خلفية اتهامه بالفساد والإتصال مع الميليشيات الإيرانية وقوات النظام.