بهجوم مباغت لخلايا “التنظيم”.. مقتل 9 عناصر من قوات النظام و”الدفاع الوطني” وإصابة أكثر من 20 آخرين في ريف دير الزور

1٬742

محافظة دير الزور: شن مسلحون من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” هجوما مباغتاً، منطلقين من عمق البادية السورية، على مواقع وتجمعات قوات النظام والدفاع الوطني، في بادية التبني أسفر الهجوم عن مقتل مايقارب الـ 9 من قوات النظام وعناصر “الدفاع الوطني” وإصابة أكثر من 20 آخرين، ومعلومات عن آخرين، حيث استمرت الاشتباكات منذ مساء أمس وحتى فجر اليوم، قبل أن ينسحب عناصر “التنظيم” من المواقع التي سيطروا عليها في بادية بلدتي ‎التبني و‎معدان بريف ‎ديرالزور الغربي واستيلائهم على سيارة “كيا” مثبّت عليها مدفع 57 مم مع ذخيرته وتدمير 3 سيارات عسكرية رباعية الدفع “بيك آب”.

وأشار المرصد السوري أمس إلى أن خلايا “تنظيم الدولة الإسلامية” استتهدفت موقعا عسكريا لعناصر من النظام في منطقة الشيحا ببادية التبني غربي ديرالزور، الأمر الذي أدى إلى وقوع اشتباكات بين الطرفين ، وسط معلومات عن وصول تعزيزات عسكرية للنظام إلى محاور الاشتباك، وأسفرت الاشتباكات عن مقتل أحد حراس قوافل النفط من ميليشيا “القاطرجي” وإصابة 3 آخرين، كما اختطف آخر، خلال الساعات الفائتة، في هجوم مسلح من قبل عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”، على نقاط تمركز الميليشيات الموالية للنظام في حقل كصيبة والمزرعة والخراطة في بادية دير الزور الجنوبية، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات بين الطرفين.