بواسطة قيادات من “اللواء الثامن”.. عصابة تفرج عن مسن بعد اختطافه 20 يوما في ريف درعا الشرقي

3٬859

محافظة درعا: أفرج أفراد عصابة عن مواطن خمسيني من بلدة خربة غزالة في الريف الشرقي من محافظة درعا، بعد اختطافه منذ ما يزيد عن 20 يوما من إحدى المزارع المحيطة بالبلدة، دون معرفة تفاصيل عملية الإفراج إذا ما كانت كانت بفدية مالية أو غيرها.

وبحسب مصادر المرصد السوري فإن عملية الإفراج عنه كانت بواسطة قيادات في اللواء الثامن.

وتشهد معظم المناطق الخاضعة لسيطرة النظام حوادث فلتان أمني مستمر، تتمثل بالقتل والخطف والابتزاز، في ظل انتشار العصابات المسلحة وغياب القانون.
وأشار المرصد السوري في 19 آب الفائت إلى أن مدينة درعا شهدت عمليتي خطف وابتزاز، بحق مدنيين، بهدف تحصيل فدى مالية ضخمة.
وفي تفاصيل الحادثتين، فقد تم اختطاف شاب من قبل مجهولين، في بلدة المسيفرة جنوب درعا، وتم اقتياده إلى جهة مجهولة، دون معرفة أسباب الخطف ومطالب الخاطفين.
أما الحادثة الثانية، فقد طالب أفراد عصابة خطف، ذوي رجل طاعن في السن، ينحدر من مدينة نوى غرب درعا، اختطف في وقت سابق، مبلغ مالي قدره 100 ألف دولار أمريكي، وذلك في مدينة داعل شمالي درعا.