بوتين يلتقي نتانياهو في موسكو ويجريان محادثات حول سورريا

يلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو لاجراء محادثات حول النزاع في سوريا وسط مخاوف من تسليم اسلحة روسية الى دمشق. وزيارة نتانياهو الى روسيا تاتي بعدما اجرى عدة قادة في الاونة الاخيرة محادثات مع بوتين حول الوضع في سوريا بعدما التقى الرئيس الروسي وزير الخارجية الاميركي جون كيري ورئيس الوزراء ديفيد كاميرون الاسبوع الماضي.

وبعد محادثات نتانياهو وبوتين في مقر بوتين في سوتشي على البحر الاسود، يزور الامين العام للامم المتحدة بان كي مون روسيا ايضا في وقت لاحق هذا الاسبوع. وقال ديميتري بيسكوف الناطق باسم الرئيس الروسي قبل المحادثات مع نتانياهو كما نقلت عنه وكالات الانباء الروسية ان “الوضع (في سوريا) للاسف يتجه نحو مزيد من التصعيد وهو ما يثير قلقا كبيرا لدى روسيا واسرائيل”.

يشار الى ان الغرب وروسيا كانا على الدوام على خلاف بشأن النزاع السوري حيث تتهم الولايات المتحدة واوروبا، موسكو بدعم الرئيس السوري بشار الاسد وتزويد نظامه بالاسلحة. وتزايد الحركة الدبلوماسية يبعث بالامل لدى الغرب باحتمال اقناع روسيا باعتماد نهج اكثر ليونة في هذا النزاع الذي اوقع اكثر من 80 الف قتيل حتى الان بحسب ناشطين.

والغرب واسرائيل قلقان بشكل خاص ازاء رفض روسيا وقف تسليم دمشق انظمة صواريخ اس-300 المتطورة بموجب صفقة موقعة سابقا. ومن المتوقع ان يحذر نتانياهو بوتين من تسليم مثل هذه الاسلحة التي من شأنها ان تعقد بشدة اي هجمات جوية يمكن ان تشن في المستقبل ضد نظام الاسد.

وقد عمل بوتين كثيرا في السنوات الماضية على تحسين العلاقات مع اسرائيل بعدما كان الاتحاد السوفياتي السابق يعتبر مؤيدا للعرب بشدة. وقد اعلن كاميرون الاثنين بعد محادثاته مع الرئيس الاميركي باراك اوباما ان لندن وموسكو اتفقتا على “ارضية مشتركة” حول الازمة. وقال اوباما ان روسيا لها “مصلحة وكذلك عليها واجب” العمل من اجل حل الازمة.

ويتركز البحث على الاتفاق بين روسيا والولايات المتحدة الذي تم التوصل اليه اثر زيارة كيري للعمل من اجل الدعوة لعقد مؤتمر سلام دولي حول سوريا. ويرتقب ان يعقد المؤتمر في مطلع حزيران/يونيو وليس هذا الشهر لان الولايات المتحدة تعمل على تقريب وجهات نظر الاطراف كما اعلنت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية جين بساكي الاثنين.

ايلاف

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد