المرصد السوري لحقوق الانسان

بِهدف إيقاف عمليات التهريب إلى مناطق النظام.. “قسد” تداهم معبر نهري وتستهدف الطوافات عند الضفة المقابلة لمناطق نفوذها في دير الزور

 

محافظة دير الزور: داهم عناصر قوات سوريا الديمقراطية، اليوم، المعابر النهرية في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، واستهدفت بالرصاص الطوافات على الضفة الثانية من نهر الفرات ضمن مناطق نفوذ قوات النظام والميليشيات الإيرانية في بلدة بقرص بريف دير الزور، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
وتهدف إجراءات “قسد” تلك إلى وقف عمليات التهريب المستمرة إلى مناطق سيطرة النظام.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان في منطقة شرق الفرات قد رصدوا، في 16 حزيران الفائت، عملية إنزال جوي نفذتها قوات أميركية ضمن التحالف الدولي في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، اعتقلت على إثرها شخص من تنظيم “الدولة الإسلامية” ينحدر من الباغوز، كما جرى قتل شخص آخر من التنظيم من ذات البلدة، وسبق عملية الإنزال استهداف طيران التحالف الدولي لمعابر الشحيل النهرية، حيث نفذت مروحيات التحالف عدة رشقات من مروحياتها استهدفت الزوارق النهرية.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول