تجدد الاشتباكات العنيفة في بادية تدمر الشرقية وترقب لخروج أهالي من حي الوعر إلى بقية الأحياء مدينة حمص

محافظة حمص- المرصد السوري لحقوق الإنسان:: تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، في محيط منطقة الصوامع قرب مدينة تدمر، في ريف حمص الشرقي، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، ترافق مع قصف متبادل بين الطرفين، في منطقة حقل آرك النفطي بريف حمص الشرقي، كما فتحت قوات النظام نيران رشاشاتها الثقيلة، على أماكن في بلدة تلدو بمنطقة الحولة في ريف حمص الشمالي، دون أنباء عن خسائر بشرية، كذلك أكدت مصادر متقاطعة أن تنظيم “الدولة الإسلامية” استولى على منزل أحد عناصر التنظيم، الذين انشقوا عنه في مدينة السخنة، بريف حمص الشرقي، منذ نحو يومين أيضاً علم نشطاء المرصد السوري لحقوق الانسان من مصادر موثوقة في حي الوعر، أنه سيجري اليوم تسجيل العائلات في حي الوعر، ممن ترغب بزيارة أقاربها أو ذويها في مناطق سيطرة قوات النظام في مدينة حمص، وذلك في مكتب ادارة المعابر في مدينة المعارض في الحي، حيث سيمنح المسجل بطاقة تسجيل تسهل له الخروج من الحي إلى المدينة.