تجدد الاشتباكات العنيفة في مدينة الزبداني واستشهاد مواطنات في قصف على مضايا المحاذية لها

محافظة ريف دمشق- المرصد السوري لحقوق الانسان:: استهدف عناصر تنظيم “الدولة الاسلامية” حاجزاً للفصائل الاسلامية في أطراف ريف دمشق الجنوبي، ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوف الفصائل الاسلامية، بينما تدور اشتباكات عنيفة بين قوات الفرقة الرابعة وحزب الله اللبناني وجيش التحرير الفلسطيني وقوات الدفاع الوطني من جهة، والفصائل الاسلامية ومسلحين محليين من جهة اخرى في مدينة الزبداني، ترافق مع قصف قوات النظام على مناطق في المدينة، كما استشهدت مواطنة من مدينة الزبداني متأثرة بجراح اصيبت بها، جراء قصف قوات النظام على مناطق في بلدة مضايا، ليرتفع الى 3 مواطنات عدد الشهداء، اللواتي قضين جراء قصف قوات النظام على البلدة، بينما تعرضت مناطق في بلدة الكسوة بريف دمشق الغربي، لقصف من قبل قوات النظام، كما تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، والفصائل الاسلامية من جهة اخرى، في محيط تل كردي بالقرب من مدينة دوما بالغوطة الشرقية.