تجدد الاشتباكات في ريف حلب الشرقي ومزيد من الشهداء في انفجار تل رفعت

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: نفذت طائرات حربية من المرجح أنها روسية عدة ضربات استهدفت من خلالها مناطق في بلدة زمار بريف حلب الجنوبي، ما أدى لسقوط جرحى، بينما دارت اشتباكات بين قوات النظام مدعمة بمسلحين موالين لها من جهة، وتنظيم “الدولة الإسلامية” من جهة أخرى، بالقرب من منطقة المحطة الحرارية بريف حلب الشرقي، وسط قصف من قبل قوات النظام على منطقة الاشتباك ولا معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن، كذلك ارتفع إلى 8 بينهم عدة مقاتلين عدد الشهداء الذين قضوا جراء الانفجار الذي ضرب أطراف بلدة تل رفعت بريف حلب الشمالي،  وقالت مصادر أن دوي الانفجار ناجم عن استهداف مقر لفصيل إسلامي بسيارة مفخخة، فيما قالت مصادر أخرى أن دوي الانفجار ناجم عن استهداف مقر للفصيل من قبل طائرات حربية يعتقد أنها روسية، في حين استشهد طالب جامعي تحت التعذيب داخل سجون قوات النظام.