تراجع #داعش في معقله إثر تقدم القوات الكردية بالرقة

25

لاتزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بعد استعادة مدينة #تل_أبيض في محافظة الرقة من تنظيم داعش في الريف الجنوبي والجنوبي الغربي للمدينة، بين المقاتلين #الأكراد مدعومين بالفصائل المقاتلة وبين تنظيم داعش.

ووصلت وحدات أخرى من المقاتلين الأكراد إلى قرية علي باجلية جنوب تل أبيض، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، ويكون المقاتلون الأكراد قد قطعوا بذلك نصف المسافة نحو بلدة عين عيسى.

وإذا تمت السيطرة على البلدة يكون تنظيم داعش تراجع في محافظة الرقة التي تعتبر معقله في سوريا، وانحسر في مدينتي الرقة والطبقة ومحيطهما.

وبحسب المرصد أيضا، فإن التنظيم بدأ بنقل عائلات المقاتلين الأجانب من مدينة الرقة إلى ريف حلب الشمالي الشرقي.

ومن المعروف أن القوات المشتركة المكونة من “وحدات حماية الشعب الكردية” وفصائل من #الجيش_الحر – وبدعم جوي من قوات التحالف الذي تقوده #واشنطن – قد سيطروا في الماضي على مدينة تل أبيض المحاذية للحدود التركية، بعد معارك مع تنظيم #داعش الإرهابي.

وعاد قرابة 1000 سوري إلى بلادهم بعد لجوئهم قبل أسابيع إلى الأراضي التركية هرباً من تلك الاشتباكات التي شهدتها مدينة #تل_أبيض ومحيطها شمال محافظة #الرقة السورية، وقصف طائرات التحالف الدولي لمناطقهم.

 

المصدر: العربية